رئاسة الانتقالي تشدد على سرعة استكمال الإجراءات القانونية بقضية اختطاف عشّال وإحالتها للقضاء.. انفوجرافيك

الرئيس الزبيدي يلتقي سفير الولايات المتحدة ستيفن فاجن..انفوجرافيك

الرئيس الزُبيدي يهنئ أبناء العاصمة عدن بإنجاز مشروع محطة الطاقة الشمسية 120 ميجاوات



كتابات وآراء


الخميس - 16 سبتمبر 2021 - الساعة 07:36 م

كُتب بواسطة : د. حسين العاقل - ارشيف الكاتب


باسم كل المحبين للأمن والسلام والاستقرار في العاصمة عدن وفي جميع مدن وقرى محافظات الجنوب العربي( جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية)، نناشد الهيئات والمنظمات الحقوقية والإنسانية المحلية والإقليمية والدولية، ونطالبها إلى سرعة التحرك بترحيل النازحين من محافظات ( الجمهورية العربية اليمنية) المختلفة، واعادتهم إلى مناطق سكنهم، حتى لا تستغل نزوحهم غير المبرر إلى عدن قوى الإرهاب والتطرف الموالية لحزب التجمع اليمني - الإصلاح- في ارتكاب الأعمال العدوانية ضد أبناء العاصمة عدن، حيث تبين للرأي العام بما لا يدع مجالا للشك بأن هناك عمل تخريبي تم التخطيط له وتم بالفعل تكلف عدد كبير من المندسين بتعاون مع النازحين للقيام بأعمال الشغب وأثارة الفوضاء، مستغلين المظاهرات الشعبية المطالبة حكومة الشرعية المنتعمة في العاصمة السعودية الرياض بتحسين أوضاعها المعيشية.
وفي حالة عدم استجابتكم لهذا النداء وتجاهلكم الأوضاع الخطيرة والأزمات المتفاقمة في العاصمة عدن ولديكم القدرة والإمكانيات من التدخل لترحيل كل النازحين إلى قراهم ومناطق سكنهم الأمنة، فأن ما نتوقع حدوثه لا سمح الله من اضطرابات وإلى ما ستؤل إليه الأوضاع العامة في العاصمة عدن ومحافظات الجنوب المحررة سوف لن تعفيكم من تحمل المسؤولية، خصوصا وانكم علي بينة واطلاع ومتابعة لمخطط ظاهرة النزوح إلى مدينة عدن ومراميه والمقصود منها.
نهيب بكل من لا يزال لديهم مشاعر في ضميرهم الإنساني من القائمين على نشاط المنظمات والهيئات الحقوقية والإنسانية، وعلى وجه الخصوص المنظمات والهيئات التابعة لمنظمة الأمم المتحدة التي مقرها في جنيف بسويسرا، بأن يستنهضوا إمكانياتهم لوضع حلول عاجلة للنازحين الذي صار انتشارهم في مختلف مناطق عدن يهدد حياة الأمن والاستقرار لسكانها ويمثلون عبء ثقيلا ومخيفا على قدراتها الاستيعابية ومقوماتها الخدمية والاقتصادية واختلالا عميقا على نمط تركيبة واقعها الاجتماعي والسكني، فضلا عن ما يترتب على ذلك النزوح غير المبرر من مشاكل ومعوقات وعيوب وسلبيات لا حصر لها.
ملاحظة
* هناك تقديرات بأن عدد النازحين من محافظات اليمن في العاصمة عدن لوحدها يتراوح ما بين 800،000 - 1,300،000 نازح تقريبا.
د. حسين العاقل عضو هيئة التدريس بجامعة عدن وعضو الجمعية الوطنية. عدن في 16- سبتمبر 2021م.