كتابات وآراء


السبت - 17 يوليه 2021 - الساعة 09:34 م

كُتب بواسطة : عادل العبيدي - ارشيف الكاتب



ليس لنا نحن الجنوبيين أي مصلحة في الشمال ، وغير قادرين أن نسيطر على اي محافظة شمالية لنستأثر بثرواتها ، بل لا نريد ذلك ، إذا كل الصراع يدور في المحافظات الجنوبية للسيطرة على ثرواتها ، من منطق العقل ، ماذا سيستفيد أولئك البعض من الجنوبيين الواقفين في صف التمكين الشمالي على المحافظات الجنوبية ، وهم الذين لن يقبل التمكين الشمالي الإخواني أن يتذوقوا ولو الشئ اليسير من ثروات أرضهم ، ولنا من بعد حرب 94العدوانية عبرة ، وفي احداث شبوة الأخيرة بين القوات الخاصة وقوات أمن شبوة عبرة أيضا ، وأن قبلوا أن يعطونهم سيعطونهم الفتات منها فقط و سيكون ذلك مقابل تقييد حريتهم وجعلهم خانعين لهم .
على هولاء البعض من الجنوبيين الواقفين ضد استعادة الانتقالي لدولة الجنوب أن يحكموا عقلهم ويحاولوا أن ينظروا إلى عاقبة الأمور ببصيرة لتأمين مستقبلهم ومستقبل أولادهم في أرضهم الجنوب .
الجنوب يتسع لجميع الجنوبيين وثرواته المتعددة التي لا حصر لها سيستفيد منها كل المواطنيين الجنوبيين دون تمييز ، وبدلا من أن تكونوا أداة طائعة بيد الإخوان لتمكينهم من السيطرة على شبوة وحضرموت وبالتالي استمرار بسطهم على الثروات فيها ونهبها لهم ولقبائلهم وعساكرهم و حرمانكم منها ، عليكم وقبل أن تؤول الأمور إلى نهايتها عليكم أن تداركوا أنفسكم بالعودة إلى جنوبيتكم والوقوف صفا واحدا إلى جانب الانتقالي الجنوبي وقواته المسلحة الجنوبية من أجل السيطرة على شبوة وحضرموت وعودتهما إلى الحضن الجنوبي ، حينها لن تندمون ، بل ستشعرون انكم كنتم ماكثين في منزلق خطير جدا ، إذا العودة الى جنوبيتكم فقط هي بإذن الله من ستنقذكم من هذا المنزلق الخطير الذي مازلتم تقفون عليه .

عادل العبيدي