هيئة رئاسة الإنتقالي تحذر من إستمرار الاعتداءات على القوات الجنوبية بأبين "انفوجرافيك"

يافع المدد الحاضر الدائم في دعم جبهات القتال في الضالع وعموم الجنوب - إنفوجرافيك

هيئة رئاسة الانتقالي تستعرض مستوى تنفيذ حكومة المناصفة لالتزاماتها في المجالين الخدمي والاقتصادي ودفع المرتبات.. أنفوجرافيك



اخبار وتقارير

الأحد - 21 فبراير 2021 - الساعة 05:41 م بتوقيت عدن ،،،

4 مايو / محمد عقابي


أفتتح صباح اليوم الأحد بمسيمير الحواشب محافظة لحج بحضور رسمي وشعبي العمل بمكتب الاتحاد العام الاقتصادي الوطني الجنوبي بالمديرية, وفي حفل الافتتاح الذي حضره العديد من الشخصيات والقيادات والمسوؤلين يتقدمهم الأخوة د. عبد الوهاب التميمي مستشار رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي للشؤون الاقتصادية والاستاذ محمد عبدالله ناصر رئيس مؤسسة الثقافة والآثار والعقيد فاروق خالد محسن رئيس مؤسسة الأمن وحماية المنشآت والأستاذ غسان العقربي نائب الأمين العام للاتحاد العام الاقتصادي الوطني الجنوبي بالجمعية الوطنية ألقيت الكثير من الكلمات التي أكدت في مجملها على أهمية تكاتف واصطفاف جميع أبناء المديرية خلف هذا المشروع باعتباره منجز وطني واستراتيجي يعول عليه لأحداث نهضة تنمية وخدمية شاملة تبني الإنسان من كافة الجوانب, وشددت الكلمات التي ألقيت من القيادات الحاضرة على ضرورة تضافر جهود الجميع لما فيه خدمة المصلحة العامة للمديرية وفتح صفحة جديدة لقبول الآخر والعمل سويا لخدمة الجنوب أرضا وإنسانا والنهوض بالواقع المعيشي وتحقيق الاكتفاء الاقتصادي لأبناء الشعب, ودعت الكلمات جميع أبناء مديرية المسيمير الى تناسي آثار وسلبيات الماضي والتلاحم والتعاضد وطي صفحات الاختلاف والتسامي على الجراح وتغليب مصلحة المديرية على المصالح الشخصية والذاتية والعمل بروح الفريق الواحد جنبا إلى جنب للبناء وأحداث النهضة والنقلة الخدمية والتنموية في كل القطاعات الحيوية بعيدا عن المماحكات والصراعات الجانبية التي لاتخدم الجميع بقدر ما تعرقل عجلة الرقي والتطور.
والقى رئيس الاتحاد العام الاقتصادي الوطني الجنوبي بالمديرية الأستاد المناضل بشير صالح حسن كلمة خلال الحفل استعرض من خلالها أسس وأهداف التاسيس, مؤكدا بان بأن الاتحاد يعد ركيزة اقتصادية كبرى ومشروع وطني ضخم وعملاق يقوم على عدة أسس وقواعد ومعايير وأنظمة قانونية تمت المصادقة عليها من جهة القيادة السياسية الجنوبية, وهذا الكيان وجد ليخدم مصلحة شعب الجنوب العربي المناضل في جميع المناطق وتاسيسه والإعلان عنه لم يأتي اعتباطا بحسب ما يروج له البعض إنما جاء تنفيذا لتوجيهات قيادتنا السياسية الحكيمة ممثلة بالمجلس الانتقالي الجنوبي.
واضاف : من المؤسف ان نرى البعض يعمل بقصد او بدونه ضد المصلحة العامة للشعب لأغراض في نفسه كالتشويه والإساءة لدور الوطنيين الأوفياء أو لتصفية حسابات شخصية بينه وبين الآخرين متناسيا مرارة المعاناة التي ذاقها الجنوبيين في كل مناحي حياتهم من قبل نظام الإحتلال اليمني طوال المراحل الماضية والتي من بينها التدمير الممنهج لمقومات وركائز النظام الاقتصادي الجنوبي وهذا الشيء يبعث على القهر والحزن في آن واحد سيما ونحن نرى مأسي شعبنا والوضع الكارثي الذي يمر به وطننا جراء سياسات الاستغلال التي ينتهجها تجار الحروب والمتنفذين الذين يعملون لتدمير مصالح الوطن ويتوجهون ضد توجهات القيادة السياسية والعسكرية والاقتصادية الجنوبية ممثلة بالمجلس الانتقالي الذي يبذل كل الجهود ويخوض كل المعارك وفي جميع الساحات والميادين من أجل نيل الحرية والكرامة  والاستقلال لشعبنا الجنوبي العظيم.
واوضح الأستاذ بشير صالح حسن بأن مهام وأهداف الاتحاد العام الاقتصادي الوطني الجنوبي بالمديرية لاتختلف عن بقية فروع الاتحاد في بقية مديريات الجنوب حيث يعمل الاتحاد لخدمة مصالح شعب الجنوب وسوف يسعى جاهدا لإستعادة كافة حقوق ابناء الشعب وسيعمل على تفعيل دور المؤسسات الخدمية والتنموية عن طريق سيايات وخطط وانظمة قانونية مرسومة ومدروسة وعبر قنوات واطرف رسمية وقانونية في جميع الأجهزة والمرافق وذلك لإنتزاع الإيرادات والضرائب والزكوات والحقوق وتحويل مجراها للمصلحة العامة بواسطة نخبة متميزة من الكوادر والكفاءات الإدارية والمؤهلة للقيادة تمثل جميع مراكز المديرية وبأسلوب المحاصصة تحقيقا للعدالة الوظيفية.
واشاد رئيس الاتحاد العام الاقتصادي الوطني بالمسيمير في كلمته بجهود الرجال الأوفياء والشرفاء من ابناء المديرية وغيرهم من المخلصين الذين وقفوا موقف الرجال لانجاح هذا المشروع الوطني العملاق وقدموا كل ما يستطيعون من دعم ومساعدة لإنجاحه واخراجه بهذا المستوى المتميز واللائق والمشرف, مشيرا الى ان مرحلة الاعداد والتحضير وتجهيز المكاتب كلفت الملايين وهذا الإنجاز كان ثمرة لدعم خاص ولم يكن من ثروات واموال وخيرات الشعب التي يستأثر بها الفاسدين وتذهب إلى جيوب المتنفذين والعابثين كما يعرف ذلك الكل, منوها بأنه كل متقدم للتوظيف قام بدفع مبلغ 6000 ريال يمني استلمت منه بسند رسمي ويكون عائدها لصالح الموظف ذاته في كافة المهام والإجراءات التي تم تجهيزها لكل مرشح وذلك للتقليل من الخسائر والنفقات التي قد يتعرض لها كل واحد.
حضر حفل الافتتاح كلا من الشيخ عيسى الضمبري منسق عمل المنظمات بالمديرية والقائد ماجد صالح محمود أركان حرب الكتيبة الثانية باللواء العاشر صاعقة  والأستاذ خلدون الحوشبي رئيس الدائرة الإعلامية بالاتحاد العام الاقتصادي والأستاذ مراد القريضي مدير مكتب الشؤون الإجتماعية بالمديرية والأستاذ أسامة محمود الشيبي عضو القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي بالمحافظة والقائد شريف شكري الحوشبي القائد الأعلى للمقاومة الجنوبية بالمديرية والأستاذ ماجد حنش الطميري والأستاذ حسني عبدالمجيد السقلدي والاستاذ وسام فضل محسن كروش وأحمد الحيمدي وعدد آخر من الشخصيات الإجتماعية والوجهاء والمشايخ وممثلين عن مختلف مراكز المديرية.