كتابات وآراء


الخميس - 20 أغسطس 2020 - الساعة 07:22 م

كُتب بواسطة : محمد عوض بامطرف - ارشيف الكاتب


بعد ان قالت حضرموت كلمتها الفصل فيمن يمثلها بمليونيه شهد لها القاصي والداني ومراكز القوئ في العالم لاعطاء المجلس الانتقالي الجنوبي الصبغه الشرعيه في تمثيلها التي أعطت دفعه قويه للوفد المفاوض في الرياض دفعه قويه في سيرالعمل التفاوضي دائما ماتظهرهناك اصوات مرتهنه لمشاريع واجندات خارجيه تحاول خدمة أسيادهم في الهضبه الزيديه الذين صنعوا منهم بيادق وأوراق تحاول تحويل حضرموت بعضمتها وكبرياء ابنائها لمجرد صوت تشويش صغير موجه ضد الجنوب وهذه المره فعاليه تحت بيادق وورقة مايسمئ الائتلاف الجنوبي المبطن زيديا.
وانطلاقا و حرصا علئ المسؤوليه الملقاه علئ عاتقنا وعاتق كل مناضل حضرمي حر وشريف فاننا نناشدكم بعدكم المشاركه في هذه الفعالية ونبذ منظميها والعوده الفورىة للعمل الميداني المستمر لكشف وفضح هذه الأدوات وفق خطط حضاريه منتظمه ومستمره تزلزل اركان اوراق المحتل المتخفي بادوات جنوبية.