كتابات وآراء


السبت - 30 مايو 2020 - الساعة 04:26 م

كُتب بواسطة : يوسف الحزيبي - ارشيف الكاتب


بعد المعاناة التي عانت بها العاصمة عدن منذُ اكثر من خمسة اعوام من مشكلة الكهرباء خرج الشعب ونادى للتغيير بأكثر من مرة إلى ان اقر الشعب بتفويض المجلس الانتقالي الجنوبي عن كافة مطالبه وحقوقه التي يهتف من إجلها منذُ عشرات الأعوام، فقبل ذلك المجلس الانتقالي وكان قدر التفويض الذي منحه شعب الجنوب، ولكن اصبحت الحكومة الشرعية انذاك عائق رئيسي لكافة خدمات الشعب، ولكن اليوم انتهى دور الحكومة في الجنوب وعدن خصوصاً وذلك بعد إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي الإدارة الذاتية للجنوب، فأصبحت اليوم مشكلة الكهرباء مطلب رئيسي بالعاصمة عدن خصوصاً في ظل انتشار الاوبئة والأمراض وكذلك في ظل الجو الحار الذي يعاني منه سكان العاصمة عدن..،

ولهذا على الإدارة الذاتية للمجلس ان تعطي حلاً بأقرب وقت لهذه المشكلة وعدم الصمت والتجاهل في هذا الأمر وايضاً التوضيح للشعب بالحقيقة وان كان المتسبب لذلك هو فساد العاملين بالكهرباء فالإدارة الذاتية ملزمة بتطهير الفساد وإصلاح ماتم تعطيله لإن ذلك يعد إلزاماً على اي جهة كانت ماسكة زمام الأمور في البلد ان تتحمل تبعية ذلك وتوفر الكهرباء للمواطن دون مراوغة او نقاش أو تسيس أو مماطلة..،

اتمنى من الإدارة الذاتية ان تتولى مهام الكهرباء بكل جدية وتعطي توضيح للمواطن لكل ما يتم الإجراء به.