اخبار وتقارير

الخميس - 22 سبتمبر 2022 - الساعة 10:37 م بتوقيت عدن ،،،

4 مايو / خاص


اعلنت وزارة الخدمة المدنية والتأمينات اليوم الخميس دفعة جديدة من العلاوات للمرافق التي استكملت اجراءات صرف علاواتهم السنوية ضمن موظفي وحدات الخدمة العامة على المستويين المركزي والمحلي والوحدات المؤجلة للأعوام 2014- 2020م.

وأوضح وكيل مساعد قطاع الشوون الفنية والإستشارية في الوزارة الأستاذ محمد حسن الحداد اليوم الخميس لإعلام الوزارة أنه تم اليوم اطلاق علاوات دفعة جديده اخرى من مرافق الخدمة العامة للذين استكملوا بياناتهم لدى الوزارة وهي كالتالي :

حيث تم إنجاز علاوات الجهات التالية:

- 1_فروع المركز الوطني لمختبرات الصحة العامة بالمحافظات المحررة

- 2_جامعة عدن (الكادر الاداري)

- 3_فروع معهد دكتور أمين ناشر العالي للعلوم الصحية بالمحافظات المحررة

- 4_هيئة مستشفى الجمهوريه العام النموذجي عدن

- 5_محطة الكود للبحوث الزراعيه الساحل الجنوبي (الكادر البحثي)

- 6_ محطة الكود للبحوث الزراعيه الساحل الجنوبي(الكادر الاداري)

- إجمالي الدفعه الرابعة عشر (2717) موظف

- ليصبح إجمالي إنجاز السلطه المركزيه (24123)

- اما على صعيد السلطه المحليه لم نبلغ بأي انجاز ويضل العدد كما هو (112196) موظف

- حيث تم إعادة كشوفات لعدد 5 وحدات إدارية بسبب عدم استيفاء البيانات المطلوبه منها، ولا زالت الفرق المتخصصة من الوزارة مستمرة بالعمل.

وأكد الحداد مرة اخرى أن الدفعة الرابعة عشر من المرافق التي صُرفت علاواتها احتوت المؤسسات الحكومية التي استكملت بيانات موظفيها وليس العدد الذي فرزته فرق العمل حيث ان هناك عدد كبير من الملفات تم فرزها واتضح عدم اكتمالها وهو ما كلف فريق العمل الكثير من الوقت والجهد مؤكداً أن توجيهات معالي الوزير في الحرص بانجاز صرف العلاوات اولاً باول لكل من استكمل بياناته لدى الوزارة وفروعها وبأن وزارة الخدمة المدنية والتامينات تُهيب بباقي مؤسسات الدولة بسرعة استكمال بيانات موظيفها كي يتسنى للوزارة إطلاق علاواتهم بأسرع وقت ممكن كما تهيب الوزارة ايضاً بضرورة حضور المندوبين من المرافق لأستلام الفتاوي الخاصة بجهاتهم.

الجدير بالذكر أن معالي وزير الخدمة المدنية والتأمينات البروفيسور الدكتور عبدالناصر الوالي وإنطلاقاً من توجّهات قيادة مجلس القيادة الرئاسي ودولة رئيس مجلس الوزراء يتابع شخصياً وبحرص بالغ إتمام صرف العلاوات اولاً بأول وبأسرع وقت ممكن مبدياً استعداده لتذليل كآفة الصعوبات بما من شأنه تسريع إنجاز ما تبقى من إجراءات لإنجاز العلاوات والتسويات لكافة موظفي الدولة.