هيئة رئاسة الإنتقالي تحذر من إستمرار الاعتداءات على القوات الجنوبية بأبين "انفوجرافيك"

يافع المدد الحاضر الدائم في دعم جبهات القتال في الضالع وعموم الجنوب - إنفوجرافيك

هيئة رئاسة الانتقالي تستعرض مستوى تنفيذ حكومة المناصفة لالتزاماتها في المجالين الخدمي والاقتصادي ودفع المرتبات.. أنفوجرافيك



اخبار وتقارير

الأحد - 07 فبراير 2021 - الساعة 07:35 م بتوقيت عدن ،،،

4 مايو / عنتر الشعيبي

اجتمع صباح اليوم الاحد الموافق 7 فبراير 2021م اعضاء اللجنة التنسيقية العليا وممثلوا الكليات المعينون أكاديمياً في كليات جامعة عدن لمناقشة عدد من النقاط أهمها مخرجات أجتماع المجلس الأعلى للجامعات اليمني والاضراب الشامل  والخطوات التصعيدية التي سوف يتم اتخاذها في الأيام القادمة.
وخلال الاجتماع اتفق جميع اعضاء اللجنة التنسيقية وممثلوا الكليات على إعلان الاضراب الشامل عن التدريس وعدم المراقبة في الامتحانات حتى يتم معالجة اوضاعهم المتمثلة بتعزيزهم المالي لفئاتهم الأربع بنقلهم بنظام الخفض والأضافة للموظفين وتوفير درجات وظيفية لغير الموظفين.
وجاء الاجتماع بعد مماطلة رئيس الحكومة الدكتور معين عبدالملك ورئاسة جامعة عدن ووعودهم بوضع حلول للمعينين أكاديمياً، وكان رئيس الوزراء قد اجتمع الاسبوع الماضي بالمجلس الأعلى للجامعات اليمنية، ولم يتم التطرق لقضية المعينين أكاديمياً في جامعة عدن.
وعبر المعينون أكاديمياً عن استيائهم من رئيس الوزراء ورئاسة جامعة عدن لعدم الوفاء بوعودهم ولم ينظروا الى هذه الفئة التي خدمت جامعة عدن لسنوات البعض له أكثر من 15عاما في الجامعة يؤدون عملهم دون مقابل على أمل التعيين المالي وتثبيتهم.
وكانت نتائج اجتماع اللجنة التنسيقية وممثلي الكليات للمعينين أكاديمياً في اجتماعهم الاستثنائي صباح اليوم اقرت استمرارهم في الاضراب الشامل وعدم مراقبة الأمتحانات حتى يتم الاستجابة لمطالبهم ووضع الحلول العاجلة مشيرين أنهم لن يرضخوا لأي تهديدات من قبل عمداء الكليات من أجل رفع الاضراب محذرين من أي إجراءات تعسفية ضد أي شخص منهم وانهم لن يظلوا مكتوفي الأيدي وسوف يوقفون ضد أي إجراءات تطالهم. 
كما أكد الحاضرون  ان الاضراب مستمر ولا تراجع عنه حتى تحقيق مطالبهم كاملة.