شئون الانتقالي

الجمعة - 04 سبتمبر 2020 - الساعة 03:14 م بتوقيت عدن ،،،

4 مايو / خاص

أدانت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة شبوة، انتهاكات مليشيا الإخوان الإرهابية التابعة للشرعية، لمنع وصول حشود أبناء شبوة إلى ساحة تظاهرة مدينة المصينعة.

ونظم المجلس أمس الخميس، فعالية جاهيرية حاشدة تحت شعار (رفضا لتزييف الإرادة ودعما لقرارات القيادة)، لتجديد رفض أهالي شبوة محاولات القفز على إرادتهم الجنوبية وتأكيد التفافهم حول القيادة العليا للمجلس الانتقالي الجنوبي.

وقالت القياد المحلية في شبوة، ببيان اليوم الجمعة، إن المليشيات الإخوانية الإرهابية استخدمت أسلحتها لإرهاب الحشود، وأغلقت الطرقات المؤدية إلى المصينعة، واعتقلت المئات من أبناء شبوة الأحرار في زنازينها غير القانونية، ومن ضمنهم قيادات في المجلس، بينعم ناصر بامزعب رئيس القيادة المحلية بمديرية الطلح.

وأوضحت أنه على الرغم من محاولة مليشيات الإخوان الإرهابية في شبوة وأد الفعالية، إلا أن الفعالية الجماهيرية حققت النجاح الكبير والباهر.

وشددت على أن الانتهاكات تضاف إلى سجل مليشيات الإخوان في شبوة على مدى عام كامل من القتل والاغتيالات والاعتقالات التعسفية والاختطافات وغيرها من الممارسات العدوانية، استمرارا لسياسة الأرض المحروقة.

وطالب البيان دول التحالف العربي ورعاة اتفاق الرياض، وفي المقدمة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، بإجبار مليشيات الإخوان الإرهابية على إطلاق سراح جميع المعتقلين، والكف عن الجرائم والانتهاكات.