اخبار وتقارير

الإثنين - 31 أكتوبر 2022 - الساعة 12:38 ص بتوقيت عدن ،،،

العاصمة الجنوبية عدن " مايو" خاص:


عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة عدن، اليوم الأحد، اجتماعها الدوري لشهر أكتوبر، بحضور ومشاركة المحامية نيران سوقي، عضو هيئة الرئاسة، نائب رئيس الجمعية الوطنية للمجلس.

وتحدثت سوقي خلال الاجتماع عن الدور الهام الذي تقوم به قيادة انتقالي العاصمة عدن في خدمة المواطنين وتحسين ظروفهم المعيشية والتخفيف من معاناتهم والحفاظ على الامن والاستقرار واحلال السكينة العامة للمواطن، جنبا إلى جنب مع السلطة المحلية ومكاتبها التنفيذية واجهزتها الأمنية.

ودعت سوقي إلى تعزيز علاقة التعاون والتنسيق مع قيادة اللجان المجتمعية في كل مايخدم المصلحة العامة للوطن والمواطن.

من جانبه، أكد القائم بمهام رئيس تنفيذية انتقالي العاصمة عدن، الأستاذ عصام عبده علي، دعم القيادة المحلية الكامل للسلطة المحلية بقيادة الاستاذ احمد حامد لملس، وزير الدولة، محافظ العاصمة عدن، في كل ما من شأنه استقرار الاوضاع العامة وتحسين الحياة المعيشية للمواطنين واصلاح البنية التحتية الخدمية والتنموية في العاصمة عدن.

وناقشت الهيئة عددا من المواضيع والملفات الهامة خاصة مايتعلق بالنازحين القادمين من محافظات الشمال واللاجئين غير الشرعيين القادمين من القرن الافريقي، وماتشكله تلك التجمعات الداخلية من مخاطر أمنية واجتماعية وصحية على السكان، مجددة دعوتها إلى اخراج مخيمات النزوح خارج مدن العاصمة عدن.

واستعرضت الهيئة تقريراً تفصيليا عن الفعاليات الاحتفالية التي اقامتها القيادة المحلية في عموم المديريات بمناسبة الذكرى الـ 59 لثورة الرابع عشر من أكتوبر، حيث حيت الهيئة كل الجهود التي ساهمت في إنجاح تلك الانشطة والبرامج الاحتفالية لهذه الذكرى المجيدة.

كما تطرقت الهيئة في اجتماعها إلى العلاقة المشتركة مع قيادة اللجان المجتمعية، واتخذت في ذلك عدد من الإجراءات التي من شأنها تعزيز جهود التعاون والشراكة وتنسيق العمل المشترك بشكل أفضل.

هذا وكانت الهيئة قد ناقشت محضر اجتماعها السابق وصادقت عليه، كما استعرضت تقريرا موجزا عن ما تم إنجازه من مهام إدارية وتنظيمية خلال الفترة السابقة