كتابات وآراء


الثلاثاء - 20 أغسطس 2019 - الساعة 07:19 م

كُتب بواسطة : رائد علي شائف - ارشيف الكاتب


إلى أولئك القلة من النفر الذين يتماهون مع سياسة الأعداء ويتماشون مع مخططاتهم الحقيرة ويتم استغلالهم لتنفيذ اجنداتهم المضرة بشعبنا،ظنا وتوهما أن بمقدورهم العودة للتنفس مجددا فوق تراب الجنوب، وأنى لهم ذلك..!

إليهم نقول.. قطار الانتقالي انطلق ولن يتوقف إلا في محطته الأخيرة وسيتجاوز بإذن الله ومن ثم بالتفافة ودعم الجماهير المخلصة حوله كل المنعطفات الصعبة ولا متسع إطلاقا وأبدا للمكوث في المناطق الرمادية بعد اليوم، كما أن مجرد التفكير بعودة أذناب "علي عبايه" للحكم من عدن يعد ضربا من المستحيل بل بمثابة عشم إبليس في الجنة، وعليه فأن القرار قراركم إما وأن تشدوا العزم وتعلنوا الولاء المطلق للجنوب قيادة وقضية وشعبا، وإما أن تكفوا شركم وتحزموا حقائبكم لحاقا بعصابات الإجرام حيثما حلوا أو ارتحلوا، فلا بقاء بيننا ولا معنا لخائن ولا مداهن يخدم العدو للنيل من أهله وناسه..!


أيها المخدوعين عودوا إلى رشدكم،وتركوا المساومة بحقوق أهلكم ،وعملوا لمصلحة وطنكم،فالجنوب يتسع للجميع، (والجميع هنا من يخلص نيته للدين والوطن ويرفض البيع والشراء بدماء وتضحيات الشهداء )..!

الوقت في متناولكم والمساحة كافية أمامكم لإعلان الولاء والانتماء لهذه التربة الطاهرة النقية وإلا فإن التاريخ لن يرحمكم والأجيال حتما ستلعنكم..!