اخبار وتقارير

الثلاثاء - 01 أكتوبر 2019 - الساعة 08:29 م بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو / خاص

في سياق لقائاته المتواصلة بالقيادات الأمنية والعسكرية الجنوبية التقى أمين عام المجلس الانتقالي الجنوبي الاستاذ احمد حامد لملس صباح اليوم في مكتبه بمقر الامانة العامة للمجلس الانتقالي بالقائد احمد محمد البطر قائد اركان قوات الحزام الأمني بالمنطقة الوسطى بمحافظة أبين.

وخلال اللقاء اطلع لملس على جاهزية قوات الجنوبية في المنطقة الوسطى واستعداداها لصد اي عدوان على المنطقة من قبل المليشيات الإخوانية والعناصر الإرهابية المنضويه في مايسمى الجيش الوطني التابع لحكومة معين عبدالملك .

واكد البطر ان القوات الجنوبية ممثلة بقوات الحزام الأمني بقيادة القائد عبداللطيف السيد المتواجدة في المنطقة الوسطى بابين رفعت درجة جاهزيتها واستعدادها القتالي وذلك بعد تهديد الشرعية باقتحام مدينة لودر.


واشار البطر خلال حديثه قائلا : على الرغم من وقوع قوات الحزام الأمني هناك بين كماشتي قوات الحوثي وعناصر تنظيمي داعش والقاعدة الذين عادوا إلى المنطقة بواسطة قوات مايسمى بالجيش الوطني إلا أن القوات المسلحة الجنوبية وقوات الحزام الامني جاهزة لكافة الاحتمالات ، منوها إلى أن قيادة المنطقة الوسطى لمست التفاف شعبي كبير حولها من قبل قيادات وأفراد المقاومة الجنوبية وأبناء المنطقة الوسطى بشكل عام .

وفي ختام اللقاء أكد أمين عام المجلس الانتقالي دعم قيادة المجلس الكامل لقوات الحزام الأمني والمقاومة وكافة القوات الأمنية والعسكرية الجنوبية بما يمكنها من الدفاع عن أرض الجنوب ومنجزات ثورته التحررية ونضال شعب الجنوب الشاق والطويل في سياق استعادة دولته.


حضر اللقاء الاستاذ محمد الجنيدي السكرتير الخاص للامين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي..