اخبار وتقارير

الجمعة - 14 يونيو 2019 - الساعة 07:34 م بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو / خاص

أستقبل العميد عبدالله مهدي سعيد رئيس المجلس الانتقالي محافظة الضالع ابناء مديرية مودية محافظة أبين مساء امس الخميس الموافق13 يونيو2019 في مقر المجلس الانتقالي برئاسة الشيخ محمد الخضر القيناشي اثناء قدومهم لتشيع الشهيد محمد صالح احمد القيناشي من ابناء مديرية مودية الذي سقط شهيداً في مواقع العزة والشرف مقبلاً غير مدبرِ في جبهة الضالع مدافعاً عن الدين والعرض والارض.

وفي تصريح ادلى به الشيخ محمد الخضر القيناشي اثناء تشييع جثمان الشهيد محمد صالح القيناشي الذي استشهد وهو يؤدي واجبه الوطني للدفاع عن ارض الجنوب أكد فيه أن الضالع قلب الجنوب وأن دمائناء واحدة وهدفنا واحد وعدونا واحد وارضنا واحده لايفرقنا إلا فراق القدر عن توحدنا من هذه الارض الطاهرة بطهارة شهدائنا الميامين رحمة الله تغشاهم ويسكنهم فسيح جناته ويتقبلهم الله مع الشهداء

وتقدم الشيخ القيناشي بالشكر والتقدير لقيادة الضالع وابطالها الاشاوس بقيادة العميد عبدالله مهدي سعيد على الاستقبال والحفاوه في مقر المجلس الانتقالي والرعاية الكامله والاهتمام المباشر لاخوانهم ابناء مديرية مودية.

وأكدوا ابناءمديرية مودية وقوفهم ومساندتهم بالمال والرجال والقتال الى جانب اخوانهم في الضالع لمواجهة الغزو الشمالي الغاشم الذي يحاول اختراق الجنوب عبر بوابه الجنوب محافظة الضالع التي وقفت كالجبال الشاهقة التي لاتهزها الرياح والعواصف وسطرت اروع البطولات ولازالت تسطر ملاحم بطولية واستبسال أسطوري فولاذي لاحدود له في الحدود الجنوبية ومنع تقدم المليشيات الحوثية باتجاه الضالع.

ودعا ابناء مديرية مودية ابناء الجنوب عامة الى رص الصفوف والتاخي والتلاحم بين ابناء الجنوب والوقوف الى جانب الضالع التي تدافع عن ارض وعزة وكرامت كل جنوبي شريف من غزو القوات الشمالية الطامعة بكل توجهاتهم وأنتمائتهم وحشودهم والتعبئه العامة الغير مسبوقه باتجاه محافظة الضالع التي تصدت وكسرت تقدمهم ولقنتهم دروسا قاسية واجبرتهم الى الرجوع الى خلف الحدود

نجيب العلي