اخبار وتقارير

الجمعة - 14 يونيو 2019 - الساعة 06:52 م بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو / متابعات

دعا السيناتور ليندسي جراهام، رئيس اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ الأميركي، إلى تكثيف الضغوط وفرض عقوبات جديدة على إيران، بعد تورطها بهجمات على ناقلات النفط في خليج عمان.

وأكد "جراهام "في تغريدة على حسابه عبر "تويتر" أن "هذه الهجمات تشكل تهديدا للسلم والأمن الدوليين وحرية الملاحة".

وقال: "إنني أقدر تقديرا كبيرا قيام إدارة ترمب ووزير الخارجية مايك بومبيو بإعلان وقوف إيران وراء الهجوم الذي وقع في خليج عمان".

وأضاف: "عندما تتعامل مع دولة مارقة مثل إيران واستفزازاتها المتصاعدة، يجب أن نرسل إشارة واضحة لا لبس فيها أن أفعالهم غير مقبولة. آمل أن تأتي إدارة ترمب إلى الكونغرس وتزيد من ضغط العقوبات على النظام الإيراني".

أما السيناتور ماركو روبيو، عضو لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي، فقد علق على إعلان بومبيو بالقول إنه "ليس فقط المعلومات الاستخباراتية هي التي تظهر أن إيران كانت وراء هجمات الخليج، إنما الحس السليم كذلك".

وأضاف: "إنها حقيقة أن بحرية الحرس الثوري هي فقط من تستطيع القيام بهكذا هجمات".

وأكد روبيو أن "الهجمات التي وقعت في الخليج من قبل القوات الخاضعة لسيطرة قوة القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني قد خلقت وضعا خطيرا للغاية في المنطقة".

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمعهد "الدفاع عن الديمقراطيات" في واشنطن، مارك دوبوويتز، إنه "إذا كانت إيران قد ضربت ناقلة يابانية بينما

كان آبي في طهران، فهذا يخبركم بكل ما تحتاجونه لتعرفوا كم يشبه النظام في إيران النظام الكوري الشمالي. إنه عدواني شرير، متهور واستفزازي".
وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد حمّل إيران مسؤولية الهجمات على ناقلات النفط في بحر عمان، وقال إنها جزء من حملة إيرانية لتصعيد التوتر في المنطقة.

واعتبر بومبيو أن الهجمات تنفيذ لتهديدات إيران المتصاعدة في صحافي، الخميس الفترة الأخيرة لإرباك أسواق الطاقة واستهداف إمدادات النفط.

كما أن وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان، قال في سلسلة تغريدات عبر حسابه على "تويتر" أن "الهجمات المستمرة غير المبررة من قبل إيران تشكل تهديدا للأمن والسلام الدوليين وهجومًا على حرية الملاحة في البحار".

وأكد أنه "بينما لا نسعى إلى نشوب نزاع، فإن وزارة الدفاع الأميركية سوف تدافع عن قواتنا ومصالحنا في جميع أنحاء العالم". وأضاف: سنحمي التجارة العالمية وندافع عن حرية الملاحة".