كتابات وآراء


الأربعاء - 18 مارس 2020 - الساعة 07:44 م

كُتب بواسطة : يوسف الحزيبي - ارشيف الكاتب


#من الأخير نقولها ونكررها إنه: مايفترض على كافة ابناء الجنوب اليوم هو أن يكونوا يداً واحدة يحمون سفينتهم من أن يؤثر فيها أي ريح، بدلاً من ان يكون بعضهم هم الرياح العاصفة والأمواج الهائجة التي أغرقت سفينة وطنا،
والواقع خير شاهد على ذلك، فكم جر المنتفعون من يتمسكوا بمشاريعهم الضيقة تحت مسمى إستعادة الجنوب من عوائق وثغرات تضرب نسيجنا الوطني الجنوبي الواحد بسبب تغليبهم للمصالح الضيقة على حساب مصلحة الجنوب العليا،

فكانت النتيجةان عرقلة بناء دولتنا وتأخيرإستقلالناواصبحنا ندفع الثمن جميعاً والأبرياء من هذا الشعب المغلوب على امره،

وأصبحت قضيتنا بين ركام المسترزقين والمتسلقين تحت مسمى النضال والتحرير والإستقلال حيث والأعداء أصبحوا يتربصون بداخلنا اليوم من كل حدب وصوب،
وفي ذلك معتبر لمن عنده أدنى عقل ونظر!

#تحياتي....////

يوسف الحزيبي