صوت المقاومة

الخميس - 05 ديسمبر 2019 - الساعة 11:45 م بتوقيت اليمن ،،،

"4 مايو" خاص:


اكد قائد كتيبة الصقور في لواء 12 صاعقة عبده ناصر الأزرقي التزام القيادة السياسية والعسكرية باتفاق الرياض، داعين كافة الفصائل الى عدم الصمت في حال التمادي بالخروقات الشمالية الاخوانية ضد الجنوب.

وقال، في بيان رسمي، حصلت "4 مايو" على نسخة منه: "يا ابناء شعبنا العظيم في كل مكان ان مجلسنا الانتقالي قد ابدا حسن النوايا ووقع اتفاق الرياض حقناً للدماء واتخذ الحوار حوار المنتصرين والاقوياء لا الضعفاء".

وأضاف: "وحاول بكل قواه وكل ما يملك من قوة لإنجاح ذلك الاتفاق بقيادة القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن الجنوبية عيدروس الزبيدي ولكن كما تعلمون جميعاً أن تلك القوى لا تعرف للسلام والخير طريق ولا تعرف الا سرقة المال العام ونشر الفوضى، ونقض العهود والاتفاقات ولا تعرف الا الشر وبث سموم الفتنة والدسائس بين صفوف شعبنا العظيم حتى توهن قوتنا ونتشتت وتنفرد بثروات الشعب واجتثاث كرامته".

وتابع: "اننا كمقاومة جنوبية وجيش جنوبي وشعب وقادة كتائب والوية وطلاب واطفال ونساء وكل مكونات الشعب متحدين ومستعدين لمواجهة القوة بالقوة وتحرير كل بقاع ارضنا ووطننا وتاريخنا وهويتنا وثرواتنا ونحن بعون الله قادرون بذلك فنحن نستمد قوتنا من العدل والحق والصدق والأمانة وتلك هي قوانين الله في الأرض".

واستطرد: "لا سلام حقيقي الا حينما تكون لدينا الشجاعة دائما لأخذ حقنا بالقوة واسترداد كل ذرة تراب وكل شبر من اراضينا بالقوة والصبر والاتحاد واننا في قوات الجيش الجنوبي نطمئن ابناء شعبنا الجنوبي اننا سندافع عن هذا الوطن بكل ما نملك من قوة وثبات وتمكين وفي هذه الظروف نحتاج دعائكم وعدم الاستماع الى ادعاءات الحرص عليكم من الاعداء الذين يريدون نشر الدسائس والفتن بين اوساط الشعب الجنوبي وان هذا الوطن امانة في اعناقنا جميعاً بكل توجهاتنا وفي اي مكان نكون فحماية الوطن واجب مقدس".