اخبار وتقارير

السبت - 08 ديسمبر 2018 - الساعة 03:54 م بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو / علاء بدر

انطلقت أسود كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة منذ الصباح الباكر مستعرضة جاهزيتها القتالية التي تلقتها على يد القائد الفذ كمال مطلق الحالمي في قلب المديرية.

وجاء هذا الاستعراض المهيب احتفاء بيوم الشهيد الإماراتي الذي يوافق الثلاثين من شهر نوفمبر من كل عام، وكذلك بمناسبة احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لقيام الاتحاد في الثاني من ديسمبر الجاري وهما مناسبتان تتزامنان مع احتفال بلادنا بالذكرى الواحد والخمسين ليوم الثلاثين من نوفمبر المجيد.

وخلال العرض الأمني الكبير الذي تميَّز مؤدوه باللياقة البدنية العالية جاب الجنود ساحة المعسكر في مسير منتظم وكأنهم على سير رجل واحد، يهز زئيرهم أرجاء المعسكر هاتفين بالتضحية والفداء في سبيل الله ثم الوطن.

وكثبات جبل شمسان ألقى القائد المُـفـوَّه كلمة حزم على الضباط والأفراد رفع بها الهمم، واضعاً الهدف الذي ستقوم بتحقيقه كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة خلال الفترة الحالية لتثبت أنها قادرة على تحمل المهام الأمنية مهما على حجمها وكبرت مسؤوليتها.

وقال القائد كمال الحالمي "إنني جئتكم ناقلاً تحيات القائد (أبو سعيد) قائد قوات التحالف العربي في العاصمة عدن الذي حملني أن أبارك لكم تحقيقكم إنجازاتكم الأمنية التي بات يشاهدها التحالف العربي ملموسة على أرض الواقع"، مضيفاً أنه يريد الاستمرار في العمل على هذا المسار النموذجي المبني على أسس عملية عسكرية صحيحة.

وشدد قائد الكتيبة والقطاع على أهمية الالتزام بالدوام الرسمي في جميع الورديات، داعياً الجنود إلى الاهتمام في مواعيد الحضور والانصراف، وأداء الواجب على أكمل وجه كما هو معهود عن الكتيبة والقطاع على مستوى جميع أقرانها من الكتائب.

ولفت القائد كمال الحالمي إلى أن الكتيبة تعمل جنباً إلى جنب مع إدارة أمن العاصمة عدن، وتُـنسِّـق مهامها مع اللواء الركن شلال علي شائع مدير أمن العاصمة عدن، وهو ما يُكسب تلك الإنجازات روح واحدة تجمعها حب العاصمة عدن و مواطنيها المخلصين لها.