كتابات وآراء


الأربعاء - 01 أغسطس 2018 - الساعة 06:03 م

كُتب بواسطة : باسم محمد الشعيبي - ارشيف الكاتب


- عندما استهدف اديب العيسي قفز مطبلي الشرعية ليرموا التهمة ضد شلال والامارات بل ان صحفي بارز قال ان الامارات دفعة مليون ريال سعودي لمنفذ العملية .
بعدها بايام انكشفت الحقيقة وتبين ان المنفذ من امقرية وهو قريب قيادي سابق باللجان وممن استوعبتهم الشرعية بمناصب امنية بعدن .
يعني من البيت وداخل.. والمنفذ محسوب ع الشرعية
سجن المتهم بسجن معسكر النقل بدار سعد والكل يعرف هناك الحقيقة ..
لما شعر اديب ان الموضوع كبير شرد فترة خارج البلد ومعه حقه فياروح ما بعدك روح
تم وؤد القضية وتوقف الاعلام الرخيص عن اثارتها
بعدها بأشهر سربت ورقة تتحدث عن تعويضه ب 40 مليون وبالتأكيد سربت من داخل الشرعية ..
فهل بعد فشل اغتيال جسديا حاولوا اغتياله معنويا... سؤال مهم ودعوة للبحث..
لم تكتفي الحملة ضد اديب بذلك بل سرب له فيديو وهو يفاخر بالاستعانه بمحببين لطمس علم الجنوب واستبداله بالعلم اليمني..
واكيد من سرب الفيديو اطراف مقربه منه ولصيقه بعمله !